الاثنين، 28 ماي 2012

زيارة وفد برلماني لجامعة ابن زهر


زيارة وفد برلماني لجامعة ابن زهر

زار صباح يوم الجمعة 25/05/2012 وفد برلماني  مكون من عضو المكتب الوطني لحزب العدالة والتنمية و منسق الحزب بجهة سوس ماسة درعة و مجموعة برلماني الحزب عن الجهة ذاتها، و تأتي هذه الزيارة ضمن جولة لهم لمؤسسات جامعة ابن زهر للإطلاع على اساس انها الجامعة الوحيدة التي تغطي أربع أكاديميات على المستوى الوطني.
وقدم عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر للوفد البرلماني شروحات تفصيلية بمعطيات دقيقة تهم مختلف مؤسسات الجامعة من حيث عدد الطلبة، الأساتذة، القاعات، كلفة الاستثمارات بالنسبة للمشاريع المنجزة والتي في طور الانجاز، وأكد على أن الجامعة على استعداد للعمل بشكل مشترك وحثيث مع مختلف الفرق البرلمانية  لتحديد الصعوبات التي تعترض تطور جامعة ابن زهر ومتابعتها مع الجهات ذات العلاقة بما يضمن تذليل هذه المعيقات ومعالجتها بشكل جذري، وأضاف "هذه الزيارة بادرة أولى، ستليها زيارات أخرى لوفود برلماني الأحزاب الأخرى'.

وخلال اجتماع عقب الزيارة الميدانية لمختلف مؤسسات الجامعة، بحث الجانبان سبل وأسس تعزيز التعاون المشترك وسبل إيصال متطلبات جامعة ابن زهر لقبة البرلمان، كما تطرق رئيس الجامعة في عرض دقيق لأبرز نقط قوة وضعف الجامعة بالإضافة لمختلف البرامج المهيكلة ككلية الطب بأكادير، كما أجاب عن مختلف الملاحظات والأسئلة التي وجهها أعضاء الوفد البرلماني حول جميع جوانب العمل المؤسساتي للجامعة وتطور منشآتها والإمكانات المسخرة لها.
وعبر القسطلاني، عضو المكتب الوطني لحزب العدالة والتنمية و منسق الحزب بجهة سوس ماسة درعة، عن كون المبادرة تعتبر متواضعة جدا وتأتي بعد رغبة وتفكير عميق، شاكرا جميع مكونات الجامعة بما فيهم الرئيس  الذي استجاب بتلقائية للرغبة بزيارة الجامعة ، واصفا الزيارة الميدانية بأبلغ من العروض موضحا أن المبادرة كانت موفقة، و أنه من خلال مقارنته لواقع الجامعة بالأمس القريب، يجزم أن رئاسة الجامعة استطاعت أن تستدرك مجموعة من التراكمات والأمور المطروحة بفضل عمل مؤسس على عقلية العمل الجماعي المنظم واستثمار جميع الجهود، و أضاف "من هذه اللحظة سنكون أصدقاء لجامعة ابن زهر، بعدما كنا أبناء جامعة ابن زهر، وسنناضل من أجل نيل جامعة ابن زهر لمكانتها في الطرح بالبرلمان وسنقوم بلقاء قريب مع وزير التعليم العالي لنقل الوضعية الاستثنائية للجامعة".
من جهته، صرح البرلماني الأول عن دائرة أكادير اذواتنان عيسى مكيكي بأن الزيارة تأتي في إطار التواصل مع المحيط الجامعي بكل كلياته ومدارسه العليا، موضحا أنه لسنين عديدة لم تتح له الفرصة للتعرف على الجامعة رغم إقامته بمدينة اكادير، مشيرا لكون الزيارة كانت مناسبة للتعرف الميداني على سير العمل بها، أوراشها، وآفاقها المستقبلية، مثمنا المنجزات التي بلا شك ستعود على الطلبة و مستواهم الدراسي و ايضا الجهة و البلد ككل .
وفي ختام الزيارة التي استمرت من الصباح إلى ما بعد الزوال وجه الدكتور عمر حلي دعوة للهيئات السياسية  من خلال هذا الوفد إلى تشجيع المجال الجامعي لترجع للجامعة قيمتها من خلال تشجيع البحث العلمي ، مشددا على دعمها  في كل الظروف وخاصة في هذه الأوقات العصيبة.




الحسين شارا

ليست هناك تعليقات:

نشر تعليق